"أردنيّون يصرخون : لا يوجد مياه للشرب" .. تهويل وعدم دِّقة

أكيد- ارتكبت وسيلة إعلام محليّة مخالفات مهنيّة عند نشرها خبرًا بعنوان "أردنيّون يصرخون: لا يوجد مياه للشرب"، ومن بينها: عدم توازن المادة بغياب رأي الطَّرف المختص بالقضية، والاستناد إلى مصادر مُجهّلة.

واحتوت المادة التي رصدها "أكيد" على مفردات، تحمل تهويلًا، ولغة اتهام دون أخذ ردّ الطرف الآخر، من بينها كلمات: "أردنيّون يصرخون"، وهنا شمل الأردنيين جميعًا بانقطاع مياه الشرب، بالإضافة إلى التعميم بلغة "لا يوجد مياه للشرب".

وقال النَّاطق الإعلامي باسم وزارة المياه والرَّي عمر سلامة لـ "أكيد": إنَّ الوزارة أعلنت قبل أيام عن وجود أعمال صيانة في خط الديسي ببعض مناطق المملكة، وطلبت من القاطنين في هذه المناطق، توفير سِعة تخزينيّة من المياه حتى يتم الانتهاء من الصِّيانة المؤقتة.

وأوضح أنَّ هطول الأمطار تسبّب، أيضاً، بعكورة بعض المصادر، واختلّ برنامج دور المياه، الا أنَّه انتظم مع نهاية الأسبوع، وكلُّ الاتصالات التي ترد هي ضمن المعدلات الطبيعيّة، وأنَّ الأردن يعاني أساسًا من المياه، ولذلك تحاول الوزارة أن توفر المياه لكلّ من يقطن على أرض المملكة.

ولفت إلى أنَّ الطلب يَقِلّ في فصل الشِّتاء على المياه، وتحاول الوزارة عبر رسائلها اليوميّة حثّ المواطنين على ترشيد الاستهلاك واتباع نصائحها وبخاصّة عندما يتمّ الإعلان عن انقطاع مستقبليّ بسبب الصِّيانة أو العكورة.

ويُذَكّر "أكيد" بالمعايير المهنيّة التي يجب الالتزام بها عند التغطية الصحافيّة لأي حدث، والتي من بينها: الابتعاد عن المصادر المجهّلة، والحذر من التهويل والمبالغة، بالإضافة إلى الالتزام بالدِّقة والتوازن.  

 

تحقق

تحقق